آخر الأخبار

اعترافات عائد من القتال في سوريا: دخلت الإسلام من أجل فتاة عربية

اعترافات عائد من القتال في سوريا: دخلت الإسلام من أجل فتاة عربية

تنطلق في مدينة أنتويرب شمال بلجيكا جلسات المحاكمة في قضية تتعلق بتسفير الشباب إلى سوريا للقتال...

مصر: أردوغان لا يكف عن دس أنفه في شؤون الآخرين

مصر: أردوغان لا يكف عن دس أنفه في شؤون الآخرين

وجهت مصر انتقادات لاذعة للرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، على خلفية تصريحاته حول الأوضاع في مصر...

أمريكا وشركاؤها يستهدفون مقرات لتنظيمي “داعش وجبهة النصرة” الإرهابيين في الرقة ودير الزور وإدلب

أمريكا وشركاؤها يستهدفون مقرات لتنظيمي “داعش وجبهة النصرة” الإرهابيين في الرقة ودير الزور وإدلب

شن طيران الولايات المتحدة الأمريكية وشركائها غارات جوية على مقرات تنظيم “داعش” الإرهابي في...

صنعاء تسقط بأيدي الحوثيين وهادي يندد بـ

صنعاء تسقط بأيدي الحوثيين وهادي يندد بـ"مؤامرة"

سيطر الحوثيون، بشكل شبه كامل على العاصمة اليمنية صنعاء وسط غياب شبه تام للقوات الحكومية، فيما...

إحباط مخطط هجمات لتنظيم الدولة الإسلامية في استراليا

إحباط مخطط هجمات لتنظيم الدولة الإسلامية في استراليا

أوقفت السلطات الأسترالية، الخميس، 15 شخصا وأحبطت عمليات قتل كان تنظيم الدولة يخطط لها على...

حديث العائلة السعودية ورئيس الدبلوماسية الأمريكية في لقاء جدة؟ّ

حديث العائلة السعودية ورئيس الدبلوماسية الأمريكية في لقاء جدة؟ّ

في لقاء جدة الأخير بين اركان العائلة السعودية ووزير الخارجية الامريكية جون كيري، تحدث حكام نجد...

طرح ملفي شهود الزور والعملاء بجلسة الحكومة

ذكرت صحيفة "السفير" اللبنانية أن موضوع "شهود الزور" سيكون أحد أبرز البنود التي سيناقشها مجلس الوزراء اللبناني في جلسته العادية يوم الأربعاء المقبل في المقر الرئاسي الصيفي في بيت الدين. وقالت مصادر واسعة الإطلاع للصحيفة إن وزراء "حزب الله" سيطرحون في الجلسة ضرورة المبادرة إلى ملاحقة "شهود الزور" والعودة إلى التحقيق معهم،
أو على الأقل مع الموجودين في لبنان وعددهم ثلاثة وهم أكرم شكيب مراد وأحمد مرعي، (موقوفان)، وإبراهيم جرجورة، وذلك توصلا إلى معرفة الجهات التي "فبركتهم".
وأشارت المصادر إلى أن وزارة الخارجية أنجزت ملف العملاء والجواسيس وسترسله الإثنين المقبل إلى بعثة لبنان في الأمم المتحدة ومجلس الأمن، من أجل تقديمه رسميا للدوائر المعنية في الأمم المتحدة.  وقالت الصحيفة إن "المدعي العام التمييزي القاضي سعيد ميرزا لـ"المركزية" كشف أن النيابة العامة التمييزية أبلغت المسؤولين في "حزب الله" بما هو مطلوب منهم، وأنها لم تتلق بعد أيا من المستندات والوثائق التي عرضت في مؤتمر نصر الله، بدا جليا أن (حزب الله) أحاط موقفه من طلب المستندات بالغموض البناء والمتعمد، ربما لانعدام الثقة بالتحقيق، أو ريثما تنجلي الصورة لديه ويتثبت ما إذا كان الطلب نابعا من خلفية جديّة للتوسع في التحقيق بناء على قرائن نصر الله، أو أنه نابع من خلفية تجميلية لتحسين صورة التحقيق الذي هشمه شهود الزور، من دون إغفال ما تم تسريبه، السبت، من واشنطن على لسان بيلمار من أنه سيصدر القرار الظني في موعده".
وأضافت الصحيفة أن أوساطا قيادية بارزة في "حزب الله" رفضت تقديم أية إشارات أو تلميحات حول الموقف الحقيقي الذي سيتخذه الحزب في شأن طلب ميرزا أو بيلمار، "واكتفت بإعادة التأكيد على ما أعلنه المعاون السياسي للأمين العام الحاج حسين خليل من الرابية، السبت بأن هذا الأمر قيد الدرس، مخالفا بذلك بعض الاجتهادات الحزبية التي أشارت إلى عزم الحزب تقديم الوثائق التي بحوزته إلى القضاء اللبناني".
وفي هذا السياق، رأى الوزير السابق بهيج طبارة أن سمعة المحكمة باتت على المحك، وقال لـ"السفير"، "لقد سبق وقلت أن المعطيات الجديدة التي قدمها السيد نصر الله لا يستطيع التحقيق الدولي أن يتجاهلها أو يغفلها أو يتغاضى عنها، وأعتقد أن وضع تلك المعطيات والتحقيق فيها والتوسع في التحقيق ليشمل كل الاتجاهات وتحديدا إسرائيل والتصويب عليها مباشرة من شأنه أن يحسن صورة التحقيق الدولي بعد ما أصابه جراء شهود الزور وأمور أخرى أعطت انطباعا بأن التحقيق مسيس". وأكد طبارة "أن استبعاد إسرائيل هو أمر مسيء للرئيس الشهيد رفيق الحريري".